اللقاء الثاني عشر للمنظمات الداعمة لمنشآت الريادية الاجتماعية – عمان

تفاصيل الفعالية

مشروع انضام  JOinUP! هو مشروع ممول من الاتحاد الأوروبي ، بقيادة منظمة أوكسفام  وبتنفيذ الشريك المحلي TTi و الشريك الأوروبي Diesis. يهدف المشروع بشكل رئيسي إلى “المساهمة في زيادة الإندماج للفئات الأقل حظاً داخل المجتمع الأردني والسعي  لخلق فرص عمل جديدة  بشكل خاص للنساء والمجموعات الأكثر هشاشة  في الأردن من خلال تحسين الظروف المحيطة بريادة الأعمال داخل المجتمع بصفتها المحرك الرئيسي للاندماج الإجتماعي والإقتصادي.

اللقاءات الاجتماعية  للمنظمات الداعمة لمنشآت الريادية الاجتماعية  هي لقاءات شهرية ضمن نطاق برنامج JOinUP لخلق نظام ايكولوجي للمبادرات الاجتماعية شامل وأكثر توافقاً وفعالية في الأردن، حيث تعمل TTi وبالتعأون الوثيق مع منظمة أكسفام  على تسهيل هذه  اللقاءات الشهرية لنصل في الختام  لتنظيم 20 نشاطاً   بهدف “تشجيع التعأون بين منظمات الداعمة لمنشآت الريادية الاجتماعية  في الأردن و إنشاء شبكة مستدامة بينهم.”

الأهداف الرئيسية المتوقعة من اللقاءات الاجتماعية  للمنظمات الداعمة لمنشآت الريادية الاجتماعية هي:

1- تشجيع التعاون بين المنظمات الداعمة لمنشآت الريادية الاجتماعية في الأردن.

2- إنشاء شبكة مستدامة بين المنظمات الداعمة لمنشآت الريادية الاجتماعية .

3- مناقشة التحديات المشتركة ، وفرص العمل / المشاريع الجديدة والخدمات التي تدعم المنشآت الاجتماعية (SEs) في الأردن.

4- إشراك المنظمات الداعمة لمنشآت الريادية الاجتماعية وأصحاب المصلحة المعنيين من شمال ووسط وجنوب الأردن في المنظومة؛

الأجندة
الوقت  التفاصيل 
11:30 – 11:00 استراحة قهوة وتعارف  
12:00 – 11:30 التعارف: 

–          تعريف الحضور بأنفسهم ومنشآتهم ومشاريعهم. 

12:15 –12:00 مقدمة عن مشروع انضمام:

–          تعريف بمشروع انضمام  JOinUP! 

–          ما هو المشروع؟ )المسار الزمني للمشروع و متطلباته( 

الغاية من اللقاءات المجتمعية الشهرية

12:30 – 12:15 بدء وتعريف بالجلسة:

           أجندة اللقاء، ومقدمة حول ريادة الأعمال الاجتماعية في قطاع السياحة

12:45 – 12:30 استراحة قهوة وتعارف 
14:30– 12:45 جلسة النقاش حول النقاط التالية: 

–          ما هي التحديات التى يواجها قطاع السياحة ما بعد جائحة كورونا؟

–          الجانب المشرق لأزمة كورونا في تطوير قطاع السياحة والتحديات التي تحولت إلى فرص .

–          الريادة الاجتماعية، وحلول مبتكرة لمواجهة مشاكل قطاع السياحة.

دور المنظمات الداعمة في مساندة المنشآت الاجتماعية في قطاع السياحة.

15:00 – 14:30 الختام: 

–          التوصيات والدروس المستفادة .

التقييم .

15:00 الغداء
الوقت
11:00 صباحا – 3 ظهرا
Days
Hours
Minutes
Seconds
التاريخ
16 / 2 / 2021
المكان
فندق كورب عما ن – شارع الملكة علياء، عمان
النقاط التي سٌلط الضوء عليها أثناء النقاش:

طرح المشاركين العديد من التجارب والتحديات التي واجهوها قبل وخلال فترة الجائحة، منها:

– عدم التنسيق والشراكة مع وزارة التخطيط والتعاون الدولي، مما يؤدي إلى ضعف فهم احتياجات القطاع وعدم التأكد من تلقي أموال الجهات المانحة الخارجية للمشاريع السياحية في الأردن.

– نقص المراقبة والتقييم للمشاريع التي تشارك فيها المجتمعات المحلية. هذا يؤدي إلى سوء فهم احتياجات وقدرات المجتمع المحلي / المضيف.

– ضعف الهياكل التنظيمية للمنظمات والشركات ذات الصلة بالسياحة ، مما يجعل من الصعب الحصول على الأموال التي تلبي احتياجات المنظمة وجدول أعمالها.

– عدم كفاية القوانين والتشريعا ت، والتي لا تأخذ بعين الاعتبار احتياجات القطاعات الفرعية داخل قطاع السياحة أو التأثير الكبير للوباء. وهذا يجعل الإجراءات التشريعية عقبة للشركات المرتبطة بالسياحة.

– الإغلاق بسبب الوباء: كان للإغلاق تأثير كبير على وجود وتشغيل الشركات المرتبطة بالسياحة ، على النحو التالي:

– مواعيد ومدة حظر التجول والإغلاق غير محددة أو مجدولة، مما يجعل من الصعب على الشركات السياحية التخطيط للمستقبل.

– الخوف من تسريح الموظفين لعدم وجود تدفقات دخل ثابتة وتدفق نقدي داخل المؤسسات.

– الاعتماد على قطاعات أخرى مثل الزراعة والتجارة والنقل والأغذية والمطاعم والمياه والبيئة، حيث تأثرت هذه القطاعات بشكل كبير بسبب الوباء، مما أدى إلى تضرر قطاع السياحة بشكل كبير.

– قلة الطلب على قطاع السياحة وحساسية توقيت الأنشطة السياحية. حيث يتم تحديد جميع الأنشطة تقريبًا في الصيف أو الربيع.

– الشك لدى الأشخاص الذين اعتادوا على تجارب السياحة الدولية في جودة تجارب السياحة المحلية.

– الافتقار إلى المرونة في التعامل مع حالات الطوارئ ، مثل الوباء ، والافتقار إلى التخطيط المناسب للطوارئ ، مما يجعل من الصعب على المشروع السياحي أن يكون مستدامًا.

التوصيات:

– تقديم منتجات مبتكرة جديدة ، بالإضافة إلى العرض الرئيسي لمشروع السياحة ، لضمان عمليات مستدامة وتدفق نقدي.

– توفير الدعم اللازم للمؤسسات لتطوير ودعم منتجات سياحية مبتكرة جديدة ، وخاصة في مجال التحول الرقمي.

– تنظيم مجموعات مناصرة لمشاركة احتياجات المؤسسات الاجتماعية في قطاع السياحة مع الحكومة لتلقي تسهيلات قانونية أفضل لعمليات دخول الجولات السياحية داخل الأردن .وتعمل هذه المجموعات أيضًا كقناة بين الحكومة والمؤسسات السياحية لتسهيل التواصل والتواصل.

– تكوين شراكات قوية وفعالة مع وزارة التخطيط والتعاون الدولي لتسهيل تلقي وإدارة المنح بسلاسة.

– اعتماد هيكل المؤسسة الاجتماعية للمنظمات والمشاريع السياحية، مما يضمن تدفق نقدي ثابت وإجراءات وأنشطة مستدامة تتجاوز أموال المانحين الخارجيين.

– استخدام تقنيات التسويق المبتكرة لبيع المنتجات المحلية والتجارب السياحية للسياح والمجتمعات المحلية، والتي تعتمد بشكل أساسي على دراسة وتحديد احتياجات شريحة العملاء وأولوياتها من حيث الأنشطة السياحية.

– تمكين منظومة شاملة وتعاونية للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة الحجم) MSMEs( التي تعمل جنبًا إلى جنب مع الشركات الكبيرة في قطاع السياحة.

– إجراء بحث متعمق وتمارين تحليل السياق )بقيادة وزارة التخطيط والتعاون الدولي بشكل رئيسي( لتحديد احتياجات كل قطاع تشغيلي في الأردن.

– أنشطة تبادل ونقل المعرفة ونقلها عبر الإنترنت مع المنظمات الدولية.

– تسهيل إجراءات الترخيص للمنشآت السياحية متعددة الأغراض.

– إقامة شراكات قوية مع المجتمعات المحلية بأهداف ومعالم واضحة لضمان استدامة الأعمال والمشاريع التي تتجاوز نطاق أموال المانحين.

ABOUT 
Meet-ups


The JOinUP! “SESO Community Meetups” 

were considered within the JOinUp! scope in order to encourage synergies within the social entrepreneurship ecosystem in Jordan. TTi and in close collaboration with Oxfam will work on the facilitation of monthly meet-ups between key Social Entrepreneurship Support Organizations, in conclusion, 20 networking events will be organized with the primary objective of “To encourage cooperation and collaboration between SESOs in Jordan and the establishment and sustainability of the SESO network”.