الريادة المجتمعية في المنظومة التعليمية الأردنية

تفاصيل الفعالية 

مشروع انضام  JOinUP! هو مشروع ممول من الاتحاد الأوروبي ، بقيادة منظمة أوكسفام  وبتنفيذ الشريك المحلي TTi و الشريك الأوروبي Diesis. يهدف المشروع بشكل رئيسي إلى “المساهمة في زيادة الإندماج للفئات الأقل حظاً داخل المجتمع الأردني والسعي  لخلق فرص عمل جديدة  بشكل خاص للنساء والمجموعات الأكثر هشاشة  في الأردن من خلال تحسين الظروف المحيطة بريادة الأعمال داخل المجتمع بصفتها المحرك الرئيسي للاندماج الإجتماعي والإقتصادي.

اللقاءات الاجتماعية  للمنظمات الداعمة لمنشآت الريادية الاجتماعية  هي لقاءات شهرية ضمن نطاق برنامج JOinUP لخلق نظام ايكولوجي للمبادرات الاجتماعية شامل وأكثر توافقاً وفعالية في الأردن، حيث تعمل TTi وبالتعأون الوثيق مع منظمة أكسفام  على تسهيل هذه  اللقاءات الشهرية لنصل في الختام  لتنظيم 20 نشاطاً   بهدف “تشجيع التعأون بين منظمات الداعمة لمنشآت الريادية الاجتماعية  في الأردن و إنشاء شبكة مستدامة بينهم.”

الأهداف الرئيسية المتوقعة من اللقاءات الاجتماعية  للمنظمات الداعمة لمنشآت الريادية الاجتماعية هي:

1- تشجيع التعاون بين المنظمات الداعمة لمنشآت الريادية الاجتماعية في الأردن.

2- إنشاء شبكة مستدامة بين المنظمات الداعمة لمنشآت الريادية الاجتماعية .

3- مناقشة التحديات المشتركة ، وفرص العمل / المشاريع الجديدة والخدمات التي تدعم المنشآت الاجتماعية (SEs) في الأردن.

4- إشراك المنظمات الداعمة لمنشآت الريادية الاجتماعية وأصحاب المصلحة المعنيين من شمال ووسط وجنوب الأردن في المنظومة؛

الأجندة
التفاصيل الوقت
تعريف الحضور بأنفسهم ومنشآتهم ومشاريعهم في مجال الريادة الاجتماعية. 12:00 – 12:15
مقدمة عن مشروع انضمام!

 

12:15- 12:25
محاور جلسة النقاش:

–          مدى انتشار ثقافة الريادة المجتمعية في المؤسسات التعليمية.

–          النتائج المتوقعة من تنشئة  جيل طلاب ريادي و تأثيره على معدل النمو الاقتصادي الاردني.

–          دمج الريادة بالمنظومة التعليمية الاردنية, أين نحن الأن , ما الذي تم تطبيقه و ما القادم؟

 

12:25- 1:35
التقييم 1:35 – 1:45
التوصيات والدروس المستفادة  1:45- 2:00
الوقت
12:00 pm – 2:00 pm
Days
Hours
Minutes
Seconds
التاريخ
16th of August, 2020 
المكان
مادبا

اشار الحضور إلى الحاجة إلى نمط جديد من التعليم ي الئم بمحتواه احتياجات أهل مأدبا، وذلك من خالل بناء نظام تربوي تعليمي ريادي
حديث فائق الفعالية ؛ ذلك ألن مستقبل مأدبا وتقدمها ورقيها يستند الى نوعية نظام التربية والتعليم وجودته ومدى فاعليته لديها.
– لم تعد أهداف نظام التعليم مقتصرة على تلبية االحتياجات االجتماعية والمطالب الفردية بل ال بد من تجاوزها للنواحي ال ريادي ة
المجتمعية.
– ضرورة نشر ثقافة ريادة األعمال في مرحلتين التعليم العام والعالي ضمن مناهج مخصصه تعزز العمل الريادي في عقلية الطالب في
مراحل مبكرة.
– أهمية تحول الجامعات األردنية في منطقة مأدبا كالجامعة األلمانية واألميركية إلى ما يسمى ”الجامعة الريادية “ و هي الجامعة التي
لديها برامج تدعم رياده األعمال و البحث العلمي ويخرج منها مشاريع واختراعات و ابتكارات تساهم في تصنيف هذه الجامعات على
مستوى العالم.
– .إيجاد الحوافز للرياديين عبر ت وفير بنية تحتيه الحتضان أفكارهم بنشر حاضنات أعمال مصغره في المدارس توفر األدوات اللوجستية
على األقل.
– تشجيع الشباب منذ الصغر التباع ريادة األعمال كنهج معتمد لتوفير الفرص لهم ولمن حولهم من خالل االطالع على المجاالت الريادية
التي تالئم تخصصاتهم وشغفهم وتحويل أفكارهم االبتكارية لمشاريع ماثله للعيان من خالل زيارات ميدانية او ورشات عمل .
– على الحكومه أن تدرك أن الريادة تبدأ من المدرسة ورياض األطفال، حيث ا شار الحضور أن الرياده يجب أن تحفز من السنوات
ا ومشاريع مدرسية تعليمية مدعمه من النظام الحكومي. األولى من خالل اساليب علمية عروفه عالمي
– أشار الحضور لصعوبة الظروف االقتصادية وكثرة المثبطات والمحبطات في مدينة مأدبا وعدم وجود بيئة مناسبه لالبتكار ومع ذلك
هناك شباب ما زالوا يتحلون بالعزيمة واإلصرار ويركزون على استثمار الفرص .
– الريادة اليوم هي أحد مؤشرات قياس تقدم الدول واقتصادياتها حيث تساهم ب تغطية احتياجات السوق المحلي من مختلف المنتجات
والخدامت وفتح باب التنافسية ب التوسع لألسواق الخارجية وعلى ذلك فهي متطلب اساسي في المراحل التعليمة األولى،فاحتضان الريادة
في الصفوف األولى قد يقلل من هجرة العقول ويحافظ على الموارد البشرية داخل المجتمعات المحلية حيث أكد الحضور على أهمية أن
يحصل الطالب على الخبرات والمعلومات في بدايات المراحل التعليمية التي قد تهيأه النشاء عمله الخاص واالستغناء عن التوظيف في
شركات الغير.

أشار الحضور الى مجموعة من التوصيات والمقترحات التي من الممكن أن تطور الريادة المجتمعية في المنظومة التعليمية األردنية:
– يمكن للمدراس من اضافة حصص تدريبية للطالب بحيث تسمح لهم ببدء مشروعهم الخاص ضمن الفصل الدراسي وتطبيق النهج
الريادي بشكل علمي من خالل ورشات طبيقية تعتمد بمستواها على المرحله العمرية للطالب.
– التعليم العام بحاجة الى تكثيف جهود عناصر ومكونات العملية التعليمية المباشرة وغير المباشرة حتى يصار الى تحول نوعي لالرتقاء
باالداء التربوي والتعليمي ،وترتفع الى المستوى الذي يجب ان يؤوول اليه التعليم العام والمدرسة التي يجب ان تخرج من دائرة
اعتبارها مؤسسة سجنية للتالميذ الى مؤسسة للتربية متفاعلة مع المجتمع المحيط ،ومساهمة في رفع مستوى االداء التعليمي لالفراد
– يجب على المدارس مواكبة تقنيات التكنولوجيا ومعرفة كيفية توظيف االنسب منها البرمجه والتسويق على حد الخصوص لضمان جودة
مشاريع طالبها وقدرتها التنافسية في االسواق الجديده.
– على الجامعات االردنية ان تخرج من الدور التقليدي في التعليم للتحول الى جامعات ريادية منتجة، وان تقوم بمسؤوليتها المجتمعية
لطلبتها وللمجتمع المحلي في مادبا من خالل بناء قدراتهم على المشاريع الريادية والتي من شأنها أن توفر لهم فرص عمل مستقبلية
بحيث تكون هذه المشاريع لها اثر اقتصادي واجتماعي.
– أهمية توفير الدعم المالي و التشريعي للجامعات االردنية لتتمكن من استثمار االمكانيات البشرية و المعرفية لديها و التي تظمنتها
االستراتيجية الوطنية لتنمية الموارد البشرية و خصوصا فيما يتعلق باالبتكار والريادة ودور الجامعات في بناء االنسان االردني.
– على التربية والتعليم في األردن ادخال النهج الريادي بمختلف الكتب والمجاالت التعليمية التاريخية واالقتصادية واالجتماعية وتوسيع
قاعدة العناية بالرياديين بغض الن ظر عن أعمارهم
– الشراكة مع القطاع الخاص و الحكومي تخدم بناء نظم متكاملة لريادة االعمال و الدور المهم لالستثمار الخبرات و الموارد بما يعظم
الفائدة على الجميع.
– توجيه طاقات الشباب منذ المراحل األولى للتعليم نحو الريادة لمواجهة شب ح البطاله .

ABOUT 
Meet-ups


The JOinUP! “SESO Community Meetups” 

were considered within the JOinUp! scope in order to encourage synergies within the social entrepreneurship ecosystem in Jordan. TTi and in close collaboration with Oxfam will work on the facilitation of monthly meet-ups between key Social Entrepreneurship Support Organizations, in conclusion, 20 networking events will be organized with the primary objective of “To encourage cooperation and collaboration between SESOs in Jordan and the establishment and sustainability of the SESO network”.